دراسة: زيت الزيتون سيقيك من سرطان الدماغ و الزهايمر

آخر تحديث : الثلاثاء 6 يونيو 2017 - 9:37 مساءً

كشفت الأبحاث الجديدة أن المغذيات الرئيسية الموجودة في زيت الزيتون تساعد على منع تطور السرطان في الدماغ, حيث أن هذا المكون, ومنبعه منطقة البحر الأبيض المتوسط, ويحتوي على مركب يسمى حمض الأوليك الذي يمنع الجينات المسببة للسرطان من العمل والانتشار في خلايا الدماغ.

حمض موجود في الزيت

اقرأ أيضا...

وقال الباحثون: “إنه من غير الواضح ما إذا كان زيادة استهلاكنا لزيت الزيتون قد تمنع انتشار سرطان الدماغ، ومع ذلك، فإن نتائج الدراسة يمكن أن تؤدي إلى علاجات جديدة لهذا المرض اللعين”، حيث أفاد الدكتور غراسيان ميكلوسكي، من جامعة أدنبره: “في حين أننا لا نستطيع أن نقول بعد أن إدخال زيت الزيتون في النظام الغذائي يساعد على منع سرطان الدماغ، ألا أن النتائج التي توصلنا لها تشير إلى أن حمض الأوليك يمكن أن يدعم إنتاج الجزيئات التي تقمع الورم في الخلايا المزروعة في المختبر”.

وأضاف الدكتور ميكولوسكي: “يمكن أن تساعد الدراسات الأخرى في تحديد الدور الذي يقوم به زيت الزيتون في صحة الدماغ”، حيث قام باحثون من جامعة أدنبره بتحليل تأثير حمض الأوليك على جزيء الخلية، والمعروف باسم miR-7 ، والمعروف كذلك بدوره في قمع تشكيل ورم الدماغ.

وأظهرت النتائج، التي نشرت في مجلة البيولوجيا الجزيئية، أن حمض الأوليك يمنع بروتين معين من تثبيط إنتاج miR-7، ولذلك يعزز حمض الأوليك بشكل غير مباشر مستويات miR-7، مما يساعد على منع تشكل أورام الدماغ”.

زيت الزيتون يوقف عمل البكتيريا

ويأتي ذلك بعد أن وجد باحثون من جامعة جنوب الدنمارك، أن زيت الزيتون وغيره من مصادر الأحماض الدهنية أوميغا 3 يمكن أن تمنع التسمم الغذائي الذي يحتمل أن يهدد الحياة من خلال إيقاف عمل جينات بكتيريا الليستيريا، وأكد الباحثون أن عدم قتل البكتيريا قد يكون مفيدًا، حيث أنها لا تتطور إلا عندما يكون نموها مهددًا.

تناول زيت الزيتون يمكن أن يقي من الزهايمر وفقًا لبحث من جامعة إلينوي” يمكن للدهون الموجودة في زيت الزيتون والأسماك والمكسرات أن تساعد على الحفاظ على الذاكرة وقدرات حل المشاكل كلما تقدم بك السن”، فيما خلصت دراستان جديدتان إلى أن أحماض أوميغا 3 و 6 الدهنية الموجودة في هذه المجموعات الغذائية تقي مناطق الدماغ الأكثر تأثرًا بالشيخوخة.”